تكريم الطلبة الفائزين بجائزة البحث العلمي لطلبة الجامعات الأردنية

الدورة الثانية عشرة/ 2010

البيـان الصـحفي

صور من تكريم الفائزين

بوستر الفائزين
الرئيسية
نبذة عن الجائزة
نظام الجائزة
الأطر والمجالات المطروحة
الجوائز
التحكيم
أخبار وأنشطة
إحصائيات وأرقام
لائحة الشرف للفائزين
 
 
     

 

 

البيـان الصـحفي

لتكريم الطلبة الفائزين بجائزة البحث العلمي لطلبة الجامعات الأردنية

الدورة الثانية عشرة/ 2010

تحت رعاية معالي الأستاذ الدكتور عادل الطويسي/ رئيس الجامعة الأردنية أقيم حفل تكريم الطلبة الفائزين بجائزة البحث العلمي لطلبة الجامعات الأردنية في دورتها الثانية عشرة لعام 2010، والتي ينظمها مركز دراسات الشرق الأوسط- الأردن للعام 2010 بالتعاون مع جامعة عمان العربية، وجامعة فيلادلفيا، وجامعة العلوم والتكنولوجيا، والأكاديمية العربية للعلوم المالية والمصرفية، وبدعم سخي من البنك العربي الإسلامي الدولي، بهدف تنمية المهارات البحثية لدى طلبة الجامعات من كافة التخصصات العلمية، وتحفيز الطلبة على مواصلة البحث العلمي لمواكبة التطورات العلمية والتكنولوجية، وسعيا لاكتشاف الطاقات المبدعة، وتوظيفها أو استثمارها بما يخدم وطننا العزيز وأمتنا.

وقد افتتح الحفل بالسلام الملكي ثم آي من الذكر الحكيم، وبعد ذلك قدم الأستاذ جواد الحمد رئيس اللجنة العليا المشرفة على الجائزة كلمته مرحباً بالحضور وشاكراً للجهات المنظمة والراعية والداعمة جهدها وعملها واهتمامها بالجائزة، ثم أشار إلى فلسفة الجائزة وبرنامجها عبر دوراتها الاثنتي عشرة بخطى ثابتة، وكيف أنها تمثل مشروعاً وطنياً ريادياً يأخذ بيد طلبة الجامعات الأردنية نحو البحث والعلم والمعرفة، ويخدم البحث العلمي، وبيّن الحمد أهمية مثل هذا البرنامج في خدمة البحث العلمي في الأردن والوطن العربي، وأعلن أن الجائزة في دورتها الثالثة عشرة ستنطلق في الأسبوع الأول من شهر كانون أول/ ديسمبر القادم، وستكون الجامعة الأردنية إحدى الجهات المنظمة لها.

وفي كلمة للطلبة الفائزين شكر الطالب مالك الغرايبة الذي حصل على المرتبة الأولى في إطار العلوم المالية والمصرفية الإسلامية شكر الجهات المنظمة للجائزة، مركزا على أهمية العلم والبحث العلمي في حياة الأمم، وقدم أهم ما توصل إليه في بحثه حول قدرة البنوك الإسلامية على مواجهة الأزمة المالية العالمية.

فيما قدمت الطالبة إسراء الشيخ مصطفى الفائزة بالمرتبة الثالثة في الجائزة كلمة ثانية مبينة فيها أهمية العلم والمعرفة، وأهمية البحث العلمي في صون المجتمع والوطن والرقي بهما، ومقدمة باسم زملائها المشاركين في الجائزة الشكر لجميع من ساهم في إنجاح هذا المشروع.

ثم قام الأستاذ الدكتور عادل الطويسي، رئيس الجامعة الأردنية وراعي الحفل الكريم، بالترحيب بالحضور الكريم وتهنئة الطلبة الفائزين، وشكر لمركز دراسات الشرق الأوسط وللجهات المنظمة معه جهدهم العلمي والفني في هذه الجائزة، مشيرا إلى أهمية البحث العلمي وإيلائه الاهتمام الأمثل، ومؤكدا حرص الجامعة الأردنية على صياغة استراتيجية تصل بها إلى أن تكون الجامعة الأولى في هذا المضمار العلمي بحلول عام 2015.

وأشار الطويسي في كلمته إلى دعم الجامعة للبحث العلمي واهتمامها به، وأثنى على الجهود والمبادرات التي تقدم بإخلاص في هذا المجال.

وبعد ذلك تفضل معالي الرئيس والأستاذ الحمد بتسليم الدروع والشهادات التقديرية لكل من الفائزين والمشاركين ولجان التحكيم والمقابلة العلمية، والداعم الرئيس للجائزة البنك العربي الإسلامي الدولي، والجامعات المنظمة، ثم قدم الأستاذ جواد الحمد درع تكريمي باسم الجائزة للدكتور الطويسي راعي الحفل الكريم.

وقد حازت الطالبة كفاية عبد الله/ الجامعة الأردنية، على المركز الأول في الجائزة العامة- ومقدار جائزتها 700 دينار- عن بحثها (نظرية مالك بن نبي في الإصلاح الإداري كمدخل لمكافحة الفساد الإداري والمالي في حين حصلت الطالبة أحلام أبو رياش/الجامعة الهاشمية،  على المركز الثاني- ومقدار جائزتها 450 دينارا- عن بحثها (دور الملتقيات الفكرية والثقافية والأندية الشبابية الأردنية في التنمية السياسية)، وفازت الطالبة إسراء الشيخ مصطفى/ جامعة فيلادلفيا، بالمركز الثالث- ومقدار جائزتها 350 دينارا- عن بحثها (العمل التطوعي بين المبادرة والمردود النفعي)

أما جائزة العلوم المالية والمصرفية الإسلامية، والمقدمة من البنك العربي الإسلامي الدولي- ومقدارها 500 دينار- فقد فاز بها الطالب مالك الغرايبة/ جامعة اليرموك، عن بحثه (قدرة البنوك الإسلامية في مواجهة الأزمة الاقتصادية العالمية/ دراسة حالة).

ويذكر أن الحفل أقيم في مدرج كلية الملك عبد الله الثاني لتكنولوجيا المعلومات في الجامعة الأردنية، بحضور جمهور من عمداء الجامعة الأردنية ورؤساء الأقسام والأساتذة فيها، والجهات المنظمة وممثليها والأساتذة المشاركين في لجان التحكيم والإشراف العلمي، إضافة إلى الطلبة المشاركين في الجائزة، وبعض الأهالي المشاركين لأبنائهم فرحتهم، وختم الحفل بصورة تذكارية التقطت للفائزين.

++++++++++++++++

بوستر الفائزين

*****************

صور من تكريم الفائزين

 

 

 

 
   
   

للإشتراك :: الجهات المنظمة :: الجهات الداعمة :: للإستفسار

جميع الحقوق محفوظة لمركز دراسات الشرق الأوسط  2009